07-12-1436 12:12
07-12-1436 12:12

تستعد العديد من الجهات الحكومية والقطاع الخاص التي تعمل في المجال الصحي إلى رفع الإمكانيات البشرية والطبية لأعلى مستوى من اجل استقبال ضيوف بيت الله الحرام الذين سيؤدون فريضة الحج لهذا العام.
ومن منطلق المسؤولية الدينية والوطنية والاجتماعية فإن المنشآت الصحية في القطاع الخاص تسعى إلى تقديم أفضل ما يمكن لحجاج بيت الله الحرام وفق أعلى المعايير الطبية جنباً إلى جنب مع القطاع الحكومي.
ومع كل ما يقدم إلا أن كل هذا يكمن تقليله والحد من عدد الحالات التي تحتاج إلى مساعدة طبية من خلال التوعية الصحية ورفع المستوى المعرفي لكل شخص بما لديه من أمراض آو محاذير صحية وكيفية تجنب الإصابة بها أثناء تأدية الحج.
رفع الوعي الصحي ببعض الإجراءات التي يمكن اتباعها ستقي بعد الله تعالى من التعرض لمشاكل صحية والتي ستقلل من قيمة الفاتورة الإجمالية لمناسك الحج، لدى الحاج.
لعل ما يقارب الـ35 بالمائة يمكن أن يتجنبوا تعرضهم لمشاكل صحية وذلك من خلال إعطائهم بعض المعلومات الصحية من خلال رفع المستوى المعرفي والصحي عن الإجراءات التي يمكن من خلالها تجنب الإصابة بالإمراض أو تقليل نسبة حدوث أزمات صحية لهم بسبب مرض مزمن لديهم من قبل قدومهم للحج.
وعلى الرغم من أن القطاع الحكومي في المجال الصحي يستحوذ على 80 بالمائة تقريبا إلا أن هذا سوف يثقل كاهل الخدمات الصحية الحكومية لكونها ستتولى المهمة الأكبر من الفاتورة العلاجية التي يصعب تقديرها خلال فترة الحج إلا أنها وبشكل تقديري من خلال الخبرة الطبية والمهنية فقد تصل إلى ثلاثة ألاف ريال تكلفة السرير العلاجي للمريض خلال فترة الحج للإمراض الغير متقدمة أو المعقدة مثل أمراض السرطان أو الفشل الكلوي أو الكبد وغيرها.
وبذلك فإننا نستطيع توفير هذا المبلغ من خلال بعض البرامج البسيطة والمهمة من خلال التوعية الصحية والتي تعتبر من الخطوات المهمة والتي قد تجد البعض يتجاهلها ولكنها هي من أهم مراحل الوقاية من الأمراض أو زيادة المضاعفات العلاجية لا سمح الله.
أخيرا العمل على برامج التوعية الصحية أمر مهم نأمل أن يكون هو احد الاهتمامات التي تراعيها شركات حجاج الخارج والتي يجب عن تقدم للحاج قبل قدومه من اجل تقليل التعرض للامراض أو تقد الإصابة بمرض موجود لدى الحاج.

الدكتور حمز عجاج
اخصائي أمراض نسائ وولادة
والمدير العام والطبي لمركز حكماء العرب الطبي

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في www.yahoo.com


الدكتور حمزة عجاج
الدكتور حمزة عجاج